موضوع تعبير عن الهجرة النبوية بالعناصر

موضوع تعبير عن الهجرة النبوية بالعناصر ، سوف نقدم لكم موضوع تعبير عن الهجرة النبوية بالعناصر الاساسية وهو موضوع مناسب لجميع المراحل التعليمية من المرحلة الإبتدائية إبتداءا من الصف الرابع الإبتدائي والمرحلة الإعدادية وأيضا المرحلة الثانوية.

العناصر الأساسية لموضوع تعبير عن الهجرة النبوية 


مقدمة عن موضوع الهجرة النبوية

السبب وراء الهجرة النبوية

المراحل الخاصة بالهجرة النبوية

كيفية إستقبال أهل المدينة للرسول صلي الله عليه وسلم

مقدمة عن موضوع الهجرة النبوية


هناك العديد من المقدمات التي تصلح لهذا الموضوع فقط كل ما عليكم فعله هو متابعة موقعنا المتميز والمنفرد دوما مذكرة دوت كوم وبالتالي سوف نقدم لكم مقدمة صغيرة يمكنكم الإضافة عليها أوتعديلها ، تعتبر هجرة الرسول من مكة إلى المدينة المنورة أكبر حدث هام فى تاريخ إنتشار الإسلام فى الدولة فى هذا الوقت فكانت الناس فى ذلك الوقت تعبد الأصنام ويعيشون حياة همجيه حتى نزل الوحى لرسول الله وبدأ الرسول مشواره فى الدعوة إلى الإسلام وأسلم معه أعداد قليلة ولكن قد قوبل بالسب والرفض من كبار معشر قريش فقرر الهجرة للمدينة.

السبب وراء الهجرة النبوية


وكان السبب وراء هجرة النبى من مكة إلى المدينة هو كثرة إيذاء المشركين لكل من يدخل الإسلام او من يكتشف انه اتبع محمد بن عبدالله فى هذا الدين الجديد وخصوصا ان كل من اتبع الإسلام كانوا من الفقراء والضعفاء والعبيد لما وجدوا إن الإسلام سيعزز كرامتهم وانه لا يفرق بين أحد فى التعامل فالله ينظر إلى قلوبهم وليس وجوههم واستحمل الكثير من أهل مكة الذين دخلوا الإسلام إلى التعذيب المستمر من كبار قبائل العرب المشركين وعلى رأسهم ابا لهب حتى ان بعضهم لم يستحمل التعذيب وخرج عن الدين كما كانوا يريدون ولكن الرسول صلى الله عليه وسلم بشرهم بالجنة فثبت الكثيرين على التعذيب ومن أشهر القصص “آل ياسر” ، حيث كثر التعذيب للمسلمين وكثرة إيذاء الرسول صلى الله عليه وسلم حتى أنهم قرروا قتله وجمعوا من كل قبيلة رجل قوى البنية وأعلنوا جائزة كبيرة لمن يقتل محمد،فما كان من الرسول إلا أن يأمر المسلمون إلى الهجرة للمدينة والتى كانت تعرف وقت ذلك بيثرب.

المراحل الخاصة بالهجرة النبوية


وتلك الهجرة قد كان عدد المسلمين بها كبير وجميعهم منظرين رسولنا الكريم وسطهم،وفى نفس يوم هجرة الرسول اجتمع رجال القبائل لقتل الرسول عند علمهم أنه سيترك مكة وجميعهم أنتظروا بالخارج من بيت رسول الله لمنعه من الخروج وإذا خرج نقتله ،وحينها نام سيدنا “على بن أبى طالب “فى فراش الرسول ليظن المشركين فى الخارج أن الرسول نائم ،وخرج النبى ومعه رفيق الهجرة “أبوبكر الصديق “من وسط الكفار فجعل الله بين أيديهم سدا فلا يرونهم وهم خارجين وهذه كانت دعوة الرسول حتى أنها نزلت أية كريمة فى القرآن.

كيفية إستقبال أهل المدينة للرسول صلي الله عليه وسلم


وبدأ رسولنا الكريم ومعه سيدنا “أبو بكر الصديق” فى رحلة الهجرة إلى يثرب من طريق صحراوى عرف بعد ذلك بطريق الهجرة حتى أن زوج “أسماء بنت أبى بكر” كان يخرج بالأغنام من ورائهم لمسح آثار أقدامهم وكانت “أسماء” تحمل لهم الطعام حتى سميت بالذات النطاقين وذهب الرسول و”أبو بكر” ومن ورائهم الكفار يبحثون عنهم فى كل مكان حتى قاربوا أن يجدوهم ولكن الرسول وجد غار فذهب و”أبا بكر”ليختفوا من أمام أعينهم حتى وجد الكفار آثار أقدامهم تقودهم لذلك الغار ولكن لحكمة الله أمر يمامة ببناء عش ورقدها على البيض ونسج العنكبون شباكه حول باب الغار فظل الكفار وكان ابو بكر خائفا بينما كان الرسول يطمئنه بأن الله ثالثهم وأكمل الرسول الكريم طريق الهجرة حنى وصلوا يثرب.وعند وصول النبى يثرب وإذا بالجمل يبرك فى مكانه ولا يريد التحرك وفى هذا المكان تم بناء أول مسجد فى الإسلام مسجد “قباء بالمدينة المنورة” وكانوا المسلمون بالمدينة ومن وصل من المهاجرين فى إستقبال النبى وصاحبه “أبوبكر” بالفرح والغناء ،حتى سماهم رسول الله الأنصار لأنهم هم الذين نصروه وشارك كل من أنصار يثرب المهاجرين فى المال والبيت وبدأ من هنا إزدهارعهد الإسلام والمسلمين.