بحث عن التشبيه 



بحث عن التشبيه ، التشبيه هو اشتراك أمرين في نفس الصفة، وهو مصدر مشتق من فعل الأمر شبه، وفي هذا المقال نعرض بحث عن التشبيه مفصل، حيث نعرض خلاله أدوات التشبيه وأركانه وأقسامه وبعض الأمثلة التدريبية، تابعونا في الفقرات التالية للاستفادة من المعلومات المقدمة.

تعريف التشبيه :-


· التشبيه في علم البلاغة في لغتنا العربية يعني تشبيه شيء بشيء آخر بسبب اشتراكهما في نفس الصفة.

· يشترط في التشبيه أن تكون الصفة المشتركة محل التشبيه في المشبه به أقوى من المشبه.

· يستخدم التشبيه من أجل توضيح فكرة بشكل أفضل، ولا يشترط أن يكون المشبه والمشبه به من نفس النوع.

تدريبات على التشبيه :-


· الجندي كالأسد في القوة: وهو تشبيه الجندي (المشبه) بالأسد (المشبه به) في القوة والشجاعة.

· الفتاة كالقمر: تشبيه للفتاة بأنها مثل القمر في جمالها، مع العلم أن الفتاة إنسان والقمر جماد.

· الرجل كالجمل: يتم هنا تشبيه الرجل بالجمل في الصبر والقدرة على التحمل، وأداة التشبيه هي كـ.

· المعلم مثل المصباح يهدي إلى المعرفة: تشبيه المعلم بالمصباح، والأداة هي مثل، ووجه الشبه الهداية إلى المعرفة.

أدوات التشبيه :-


· أدوات التشبيه هي أمر أساسي لإتمام جملة التشبيه، حيث أنها أداة الربط بين العنصرين (المشبه والمشبه به).

· في بعض الأوقات يتم حذف أداة التشبيه من الجملة، وهو أمر وارد كثيرًا، وتنقسم هذه الأداة إلى ثلاثة أنواع.

· النوع الأول تكون الأداة عبارة عن اسم، وتتمثل في مثل، شبه، مثال على ذلك: (البنت مثل الوردة).

· النوع الثاني تكون الأداة عبارة عن حرف، مثل الكاف، وكأن، مثال على ذلك (الرجل كالنسر، كأن الرجل نسرًا).

· النوع الثالث تكون الأداة عبارة عن فعل، مثل يماثل أو يشبه، مثال على ذلك (الرجل يشبه الأسد، البنت تماثل الغزالة).

أمثلة على أركان التشبيه :-


يتكون التشبيه في اللغة العربية من أربعة أركان، تتمثل فيما يلي:

· المشبه: المشبه هو ركن أساسي من أركان التشبيه لا يمكن حذفه، مثال: الطفل مثل الملاك، المشبه هنا (الطفل).

· المشبه به: ركن أساسي من أركان جملة التشبيه لا يمكن حذفه، مثال: العالم مثل المصباح، المشبه به هنا (المصباح).

· أداة التشبيه: الأداة التي يتم استخدامها لربط الجملة بين المشبه والمشبه به، مثال: الجندي مثل النسر، أداة التشبيه (مثل).

· وجه الشبه: الشيء المشترك بين كلاً من المشبه والمشبه به، مثال: الأم مثل النهر في العطاء، وجه الشبه هنا (العطاء).

التشبيه وأنواعه :-


· التشبيه المرسل: الذي يتم فيه ذكر أداة التشبيه، مثال: البنت كالزهرة في البستان.

· التشبيه التام: الذي يتم فيه ذكر الأركان الأربعة كاملة، مثال على ذلك: الطفل كالملاك في البراءة.

· التشبيه المؤكد: الذي يتم فيه حذف أداة التشبيه، مثال: الجندي أسد في شجاعته.

· التشبيه المجمل: الذي يتم فيه حذف وجه الشبه بين عنصري الجملة (المشبه والمشبه به)، مثال: الأطفال كالملائكة.

· التشبيه المفصل: الذي يتم فيه ذكر وجه الشبه بين قسمي الجملة، مثال: الولد كالنسر في الجرأة والإقدام.

· التشبيه البليغ: الذي يتم فيه حذف كلاً من أداة التشبيه ووجه الشبه المشترك بين المشبه والمشبه به.

· يأتي التشبيه البليغ بأكثر من طريقة، الطريقة الأولى في جملة اسمية للتشبيه بين شيئين مشتركين في نفس الصفات، مثال على ذلك: البنت زهرة.

· كما يأتي في شكل جملة فعلية، مثال على ذلك قفز الصغير قفزة الأرنب.

· كما أن هناك أنواع أخرى للتشبيه، وهي التشبيه الضمني، التشبيه المقلوب أو المعكوس، والتشبيه التمثيلي.

وأخيرًا وليس آخرًا، وبعد أن قدمنا لحضراتكم بحث عن التشبيه ، نتمنى أن ينال المحتوى الذي تم تقديمه إعجابكم، حيث عرضنا بحث شامل عن التشبيه في اللغة العربية من حيث الأدوات والأركان وغيرها، فضلاً عن تناول أمثلة وتدريبات متعددة.