اللغة العربية للصف الثالث الثانوي: تدريبات على نص الكنيسة نورت 2017

تدريبات على نص الكنيسة نورت
النص النثري المقرر على الصف الثالث الثانوي
من دروس النصوص في مادة اللغة العربية للثانوية العامة

تدريبات على نص الكنيسة نورت للصف الثالث الثانوي


1- زمان كان النهر مكشوفا للعيان, وزمان كان أهلي إمبابة يقضون سهراتهم طوال
شهر رمضان على طول شاطئه الممتد . يغادرون الحواري وهم يحملون الحصر
والأواني ، الأولاد يلعبون وهم يتسامرون ويشربون الشاي ، ويجمعون حوائجهم
ساعة السحور ويعودون .
أ- ما مرادف مكشوفا – وما جمع زمان – و مفرد حوائجهم ؟
ب- عبر الكاتب عن عراقة الوحدة الوطنية بين أبناء الشعب المصري دلل على ذلك .
ج- استخرج من الفقرة : استعارة مكنية – كناية – محسنا بديعيا .
د-ما سمات القصة القصيرة من خلال فهمك لهذه القصة ؟
2- كانت عائلة العم منصور المسيحي تجاورنا سواء فى البيت أو فى قعدة
الشاطئ و كانوا يساهمون فى القروش القليلة التى يجمعها الأولاد من أجل تزيين
الحارة و لا يفطرون إلا مع الأذان.
أ-هات معنى تجاورنا ، مضاد يجمعها فى جملتين من إنشائك .
ب-تتجلى مظاهر الوحدة الوطنية فى الفقرة أروع تجل وضح ذلك .
ج- يتسم فن القصة القصيرة بالحركة .. وضح ذلك .
د- (لا يفطرون إلا مع الأذان ) . ما نوع هذا الأسلوب ؟ وما دلالته ؟
ه- (كانت عائلة العم منصور المسيحي تجاورنا سواء فى البيت أو فى قعدة الشاطئ )
.. وضح الجمال في هذه الجملة.
3- (وكان الشاطئ الممتد ينتهي بانحناء تحت كوبري إمبابة الكبير و داخل هذه
الانحناء كان مدفع رمضان الرابض لا يبين منه شيء لذلك لم نكن ننظر هناك بل
كانت عيوننا مصوبة في ترقب عبر النهر إلى مبنى شبه مختف وراء الأشجار هناك
في حي الزمالك , ويكون النهر طافحا والماء مثقلا بطميه الفوار ,وتكون الدنيا صيفا
والبلح الأحمر طلع )
أ-هات : مقابل انحناء – مرادف الفوار – مقابل الرابض
ب-صف الشاطئ و ما الذي كان يترقبه عيون الناس ؟
ج- استخرج من الفقرة : استعارة مكنية . أسلوب قصر و بين أداته .
د- ما سمات القصة القصيرة من خلال فهمك لهذه القصة ؟
4- وتظل عيوننا معلقة بذلك المبنى شبه المختفي , فجأة تضاء نوافذه النحيلة
المتباعدة عبر الفروع والأغصان , حينئذ نهلل جميعا في غناء موقع , الكنيسة نورت
الكنيسة نورت
ومع ذلك النور المحمر النوافذ والغناء يطلق المدفع الرابض عند انحناء النهر طلقة
قوية لها صدى , حينئذ نميل بأجسادنا إلى هناك ونرى دخانها الكثيف الأبيض وهو
يغادر مخبأه وبروح يسرح كثيفا على سطح الماء .
أ- ما جمع الرابض – و ما مرادف النحيلة – و ما مقابل كثيفا ؟
ب- بم تتعلق عيون الناس في رمضان ؟ و ماذا كانوا يرددون ؟
ج- استخرج من الفقرة : استعارة مكنية . إطنابا و بين نوعه .
د- تهدف القصة القصيرة إلى توصيل انطباع محدد للمتلقي . فما الانطباع المأخوذ
عن القصة .
ه -ما الاتجاه الفكري للكاتب . كما فهمت ؟
5- والصديق إدوار الخراط اتصل يقول : كل سنة وأنت طيب وأنا سألته عن اسم تلك
الكنيسة التي كان يمكن رؤيتها من إمبابة زمان وهو يقول إن الزمالك حيث يقيم لا
يوجد بها إلا كنيسة العذراء بالمرعشلي ,قلت لم أعد أراها قال إن المباني حجبتها .
أ-ما مدى ارتباط عنوان القصة بمضمونها ؟
ب- ارتبطت القصة بقيم المجتمع وأعرافه وضح ذلك .
ج- ما المحرك الأساسي في هذه القصة ؟