بحث عن الدكتور العالم أحمد زويل وأهم أعماله

نقدم لكم بحث مختصر عن العالم أحمد زويل وأهم أعماله ويمكن اعتباره أيضًا موضوع تعبير عن أحمد زويل ..

يقول العالم أحمد زويل..
فى بداية الأمر لم يكترث أحداَ لأمرى ، غادرت المطار مهملَا لا أحد يعرفني ، بعد عدة أعوام عدت إلى مطار القاهرة لأجد فى إستقبالي آلاف البشر احتفالا بي وبجائزة نوبل

حياة الدكتور أحمد زويل وأهم أعماله


نشأته ودرجته العلمية


ولد أحمد زويل فى مدينة دمنهور سنة 1946 إنتقل للحياه فى كفر الشيخ مع أسرته فى سن الرابعة وبعدها وبعد أن نجح فى الثانوية العامة التحق بكلية العلوم جامعة الأسكندرية ليحصل على شهادتها بدرجة إمتياز فى قسم الكيمياء لتتاح له الفرصة أن يكون معيداَ بالكلية ثم يبدأ فى عمل الدراسات العليا حتى يحصل على درجة الماجستير فى الضوء ومكوناته ، كانت رغبته الملحة فى الإبتكار والإختراع تدفعه دوما للجلوس أوقات كثير دون أصدقائه وأقاربه منعزلا فى معمل الكلية متفرغا لتجاربه ولدراسته العلمية حتى قرر السفر الى الولايات المتحدة الأمريكية وتطوير دراسته هناك .

دراسته فى الولايات المتحدة الأمريكية


نجح الدكتور أحمد زويل فى تطوير نفسه بسرعة كبيرة فنجح فى الإلتحاق بجامعة بنسلفانيا لينال الدكتوراه ومن ثم يعمل باحثا فى جامعة كاليفورنيا ومنه إلى معهد كاليفورنيا الذى صنف بأنه أكبر المعاهد على مستوى العالم التى تهتم بأبحاث الضوء والكيمياء ، فى عام 1982 نجح فى الحصول على الجنسية الأمريكية ليترأس معهد كالتك لقسم الكيمياء وهو أرفع منصب علمى فى أمريكا فى هذا الوقت .

أهم أعمال العالم أحمد زويل


أبتكر الدكتور أحمد زويل تقنية جديدة للتصوير تمكن العالم من رؤية الجزيئات عند مولدها وإلتحامها ببعضها البعض بتحقيق سرعة ( الفيمتو ثانية ) التى أدرجت بأسمه كأختراع يسهم فى تطوير الحياه الأنسانية ، نشر عن إختراعه هذا أكثر من 350 رسالة علمية بمختلف اللغات العالمية كما نشرت تقاريره فى أكثر من 500 دولة على مستوى العالم وحضرت مؤتمراته العملية أكبر علماء العالم فى مجال الكيمياء والفيزياء ، صنفه بعض العلماء بأنه رسول السلام الجديد للعالم وصرح بعضهم بأن إختراعه سيسهم فى العديد من المجالات الطبية وسيقضى على العديد من المشاكل الطبية فى المستقبل .

جائزة نوبل


فى 21 إكتوبر 1999 كان الدكتور المصرى أحمد زويل على موعد جديد مع المجد حيث تم إعلانه فائزاَ بجائزة نوبل فى الكيمياء بعد توصله لتصميم كاميرا طيفية بإمكانها تصوير الجزيئات عند مولدها ليدخل التاريخ من أوسع ابوابه حيث يصبح العالم العربى الأول الذى يحصل على الجائزة فى العلوم ويدخل قائمة الشرف المصرية ليكون ثالثهم بعد الرئيس أنور السادات والراحل نجيب محفوظ فى الأدب ، إنهالت بعد هذه المناسبة التكريمات من الجامعات العلمية على مستوى العالم كما تم وضع إختراعه كمنهج للدراسة فى العديد من جامعات العالم العلمية وأصبح الكتور أحمد زويل من العلماء العرب القلائل الذى يتم إستشارته فى أكبر المحافل العلمية فى العالم .

وفاته


فى 2 أغسطس 2016 أعلن عن وفاه العالم العربى المصرى المسلم الدكتور أحمد زويل صاحب جائزة نوبل والمخترع الأشهر بعد صراع طويل مع مرض السرطان ، ذلك الذى كان يحاربه فى حياته مسدلاَ الستار عن أهم وأكبر الشخصيات العربية والعلمية فى العصر الحديث وليثبت ايضا ان الأنسان مازال أمامه الكثير فى صراعه مع المرض والجهل ، مرسلاَ رسالة الى الأمم القادمة والأجيال القادمة بأنهم مازال لديهم الكثير ليقدموه للعلم والعالم .

واليوم يصبح أثر العالم الكبير شاهداَ على قوة الانسان وعلى إصراره وعلى حسن إستخدامه للعلم الذى قدر الله له أن يتحصل عليه ، أثبت العالم العربى الراحل بأن العلم ليس له جنسية أو دين او عرق .