المدارس اليابانية في مصر – التفاصيل الكاملة قبل أن تلحق ابنك بها

المدارس اليابانية في مصر ، تعد اليابان من أوائل الدول في التعليم، لما تتمتع به من تطور عقلي وتكنولوجي، واهتماما منها بالإنسان، وتقديرها لقيمة العقل والفكر الذي يعد أساس تقدم البلاد.
وفي مصر ستفتح عدة مدارس يابانية بعد البروتوكول المتفق عليه مع اليابان من أجل تطوير التعليم في مصر، والذي سيسعى الشعب المصري لإلحاق أبناءه بهذه المدراس، رغبة منهم في تفوق أبنائهم وتقدمهم مثل الأطفال اليابانيين.
وسنتحدث معا عن هذه المدارس اليابانية في مصروالأماكن التي من المفترض وجود هذه المدراس فيها:
ستكون هذه المدارس في عدة محافظات في مصر، وستعتمد على المنهج المصري ولكن بطريقة تدريس يابانية، لن تعتمد على التلقين، وإنما على الفهم والمحتوى.
ومن المفترض وجود هذه المدارس في القاهرة والجيزة، والإسكندرية، والبحيرة، وأسوان، وأسيوط، والإسماعيلية، والدقهلية، والسويس، والشرقية، والغربية، والقليوبية، والبحر الأحمر، والمنوفية، وبنى سويف، والمنيا، ومرسى مطروح، وجنوب سيناء.

سن الالتحاق بالمدارس اليابانية في مصر

فستبدأ مرحلة الروضة الأولى والثانية من أربع إلى ست سنوات.
والصف الأول الابتدائي من 6 سنوات، والثاني الابتدائي من 7 سنوات وهكذا ، مثل النظام المصري العادي.
وسيبدأ التقديم للمدارس اليابانية في أول أغسطس 2017 وسيكون التقديم الكتروني من خلال الإنترنت.
وسيحتوي كل فصل على عدد طلاب صغير لن يتعدى ال 35 طالب.
وستكون المصروفات في متناول الجميع وستبدأ من 2000 جنيه مصري حتى 4000 جنيه مصري في العام، حسب المرحلة المتقدم إليها.
وسيكون نظام المدرسة الداخلي مثل المدارس اليابانية، فكل طفل لديه خزانه يضع فيها كتبه وأشياءه، وسيخضع الطلاب لممارسة الأنشطة اليابانية وذلك مع ممارسة الأنشطة المصرية.

المعلمون في المدارس اليابانية في مصر

أما بخصوص المعلمين، فقد أعلنت وزارة التربية والتعليم بدأ القبول للمتقدمين لوظيفة معلم، شرط أن يكون حاصل على مؤهل مناسب للوظيفة، كما أبدت الوزارة استعدادها لتنفيذ الخطة التوسعية التي وضعتها لهذا العام للتوسع في إنشاء المدارس اليابانية في مصر.

ملاحظات حول الدراسة في المدارس اليابانية في مصر

يمكن للأطفال التحويل من المدارس العادية إلى المدارس اليابانية في نفس الوقت وهو أول أغسطس، الكترونيا على الإنترنت.
صرحت الوزارة أن عدد المدارس اليابانية ستكون حوالي ثمانية وعشرون مدرسة، وذلك بالإضافة إلى الاثنى عشر مدرسة الموجودة مسبقا في مصر.
صرح مدير وحدة المدارس اليابانية المصرية أن المدارس اليابانية المصرية تعد مدارس حكومية ولكن بنظام المصروفات.
ويشترط في المتقدمين قرب السكن من المدرسة، لأن الأولية ستكون تبعا للقرب من المدرسة.
صرح سيادته أن الأنشطة اليابانية التي سيتعلمها الطلاب هي التوكاتسو، وهي أنشطة تربوية تهدف إلى خلق شخصية متكاملة للطالب، وتعمل على تعليمه وتوجيهه من خلال إكسابه القيم والعادات والسلوكيات الصحيحة كالنظافة والاحترام والمثابرة والذكاء في مواجهة المشكلات واتخاذ القرارات.
وسيتم توزيع هذه الأنشطة خلال اليوم الدراسي، دون أن يشعر الطالب أنه مراقب، أو مجبر على فعل شيء، ولأن اليوم الدراسي المصري قصير، فقد صرح سيادته أنه سوف يتم مد اليوم الدراسي في المدارس اليابانية المصرية إلى الساعة الثالثة والنصف عصرا، لكي تتم ممارسة هذه الأنشطة بصورة كاملة بين الحصص.
وستتسم المدارس اليابانية بالآتي:
ستكون على مساحة واسعة لا تقل عن ستة آلاف متر مربع، ولن يزيد الفصل عن 36 او 40 طالبا، سيكون لون الملابس موحد، ولكن لن تلزم بزي موحد، وجبة غذائية لكل طفل بها كل العناصر الغذائية، ومقعد لكل طالب.
Close Menu
error: ممنوع نقل المحتوى