بالتفاصيل ..  ننشر لكم نظام الثانوية العامة الجديد للعام القادم

نظام الثانوية العامة الجديد للعام الجديد .. بالتفاصيل ، أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، علي أنه من الضروري أن يتم إنشاء نظام تعليمي جديد يقوم على الجودة والمنافسة معا، وذلك مع أهمية إعادة النظر في جميع عناصر التعليم التي تبدأ من الدستور مروراً بإعداد المعلمين والإهتمام بجودة العملية التعليمية، بالإضافة إلى ضرورة وجود رؤية واضحة تتفق مع رؤية عام 2030، ومن ثم فسوف يساعد ذلك علي إستقطاب الإستثمارات الدولية ومجموعة من المساعدات الفنية، بالإضافة إلى ترشيد النفقات وتوحيد كافة الجهود.

ضرورة وضع نظام تعليمي جديد للثانوية العامة


وأضاف وزير التربية والتعليم، بأنه قد تم البدء في عملية التواصل مع جميع الخبرات الدولية والعالمية الكبيرة، لافتا إلى أن خسائر التأخير في عملية تطوير النظام التعليمي سوف تكون فادحة، وهناك نزيفا بشريا نتيجة هذا التدهور الواضح.

ضرورة اصلاح نظام الثانوية العامة الحالي


وإستطرد وزير التربية والتعليم قائلاً، بأنه من المستحيل العمل علي إصلاح نظام الثانوية العامة الحالي مع التطلعات المُجتمعية، وبالتالي فلا يوجد نظام تعليمي جديد، ومن هذا المُنطلق يجب النظر في كافة القوانين الموضوعة بخصوص العملية التعليمية والعمل علي بناء مناهج جديدة، متابعًا "بأنه يجب أن تكون هناك غيرة قوية وحماس شديد علي الحفاظ علي صورة مصر بين جميع دول العالم، خاصة وأن هناك بعض الدول التي تعد أقل من مصر إهتماماً بالعملية التعليمية، وبالتالي فهذا غير مقبول على الإطلاق".

نظام تعليمي جديد لطلاب المرحلة الإبتدائية أيضًا


كما شدد شوقي خلال المؤتمر الذي إنعقد ظهر اليوم الثلاثاء علي ضرورة، أن يكون هناك نظام تعليمي بناء يتم العمل به في العام الدراسي القادم وهذا يخُص الفئة العُمرية للأطفال في سن رياض الأطفال، مؤكدا أن هذا المنهج سوف يتضمن مجموعة من المراحل التعليمية الأولى بداية من مرحلة رياض الأطفال ومرورا بمرحلة الصف الثاني الإبتدائي، وسوف يكون هذا المنهج معني بتطوير وتنمية مهارات الطفل وبناء شخصيته، من خلال اللعب الهادف.

التقييم التراكمي في نظام الثانوية العامة الجديد


وأكد وزير التربية والتعليم، علي أن نظام الثانوية العامة الجديد، سوف يشمل علي مجموعة من التقييمات المختلفة من بينها التقييم التراكمي، وذلك عن المرحلتين التعليميتين وهي التعليم الثانوي والتعليم الفني، علي أن يبدأ العمل به في العام الدراسي الجديد، بعد أن يتم إعداده من كافة الجوانب بصورة مُناسبة، والذي يشمل أيضا علي التقييم الكُلي الجديد وهو عبارة عن تقييم طالب الثانوية خلال المراحل الثلاثة بشكل مُجمع.

وتابع شوقي، بأن حصول الطالب على شهادة الثانوية الفنية أو الثانوية العامة، لن يكون مُعتمد علي إمتحان نهاية السنة الأخيرة فقط، بل سيتم إستخدام مرحلتين من التقييم خلال الثلاث سنوات الخاصة بالمرحلة الثانوية، الأول منهم هو القائم على المشاريع الخاصة بالمدرسة، والثانية هي التقييم الذي يقوم على مجموعة من الأسئلة الإختيارية التي يتم تصحيحها إلكترونياً.

تأثير نظام الثانوية العامة الجديد على التعليم الفني


وتحدث شوقي عن التعليم الفني قائلاً، "بأنه سوف يتم أيضا إستخدام مرحلتين من التقييم على مستوى مراحل سنوات التعليم الفني، الأول منهم قائم علي العملي، والأخر علي النظري، لافتاً إلى أنه سوف يتم التركيز على أساليب التقييم التي تعتمد على مدى إستعياب الطالب للمنهج دون النظر إلى محتوى الكتاب المدرسي، بالإضافة إلى أن أساليب التقييم سوف تعتمد أيضا علي النواتج الخاصة بسنوات الثانوية العامة، وبالنسبة للتعليم الفني سوف تعتمد علي الجدارات".

فوائد نظام الثانوية العامة الجديد للأهالي والطلاب


وأكمل الوزير حديثه، بأن النتائج الإيجابية التي سوف تترتب على هذا النظام سوف تعود فكرة إلتزام الطلاب بالحضور في المدراس، كما ألفت النظر إلى أنه بالنسبة بقضية الدروس الخصوصية بأنه يتم الآن العمل علي تنظيمها في إطار تشريع قانوني وتخصيص مجموعات تقوية تتم في المدارس.