موضوع تعبير عن عيد الأضحي بالعناصر

عناصر موضوع تعبير عن عيد الأضحي

1. ما هو عيد الأضحي؟
2. أسماء عيد الأضحي.
3. صور الإحتفال للمسلمون بعيد الأضحي.
4. ما يجب القيام به في عيد الاضحي.
5. قصة الأضحية.
6. شروط الأضحية.
7. أقسام الأضحية.
8. قيام المسلمون بحج بيت الله الحرام.

ما هو عيد الأضحي؟


عيد الأضحي المبارك هو عيد بركة وخير ورحمة للمسلمين أجمعين حيث إنهم يقوموا بأداء فريضة الحج وزيارة بيت الله الحرام به كالوقوف في عرفة في اليوم الموافق التاسع من ذي الحجة ويكون اليوم العاشر من ذى الحجة هو اول أيام عيد الأاضحي ويظل لمدة أربعة أيام ، ولا ننسي وجود ذبح الأأضحية به من أجل إرضاء الله سبحانه وتعالي والحصول علي الثواب والرحمة.

أسماء عيد الاضحي


الإسم المتداول له هو عيد الأضحي ولكنه له عدة أسماء أخري في عدة دول حيث يطلق علي عيد الأضحي في البحرين عيد الحجاج ، أما في دولة إيران فيطلق علي عيد الأضحي عيد القربان وأما في معظم الدول العربية الأخري كمصر ، ليبيا ، تونس ، العراق ، المغرب يتم الإطلاق عليه بالعيد الكبير.

صور إحتفال المسلمون بعيد الأضحي


كالعادة يقوم المسلمون بتأدية صلاة العيد صباحا وفقا للميعاد الذي يتم تحديده من قبل ذلك اليوم حيث إن ميعاد صلاة العيد بداية من طلوع الشمس وحتي صلاة الظهر ولكن من المستحب أن يتم تأديتها في الصباح الباكر وصلاة العيد هي سنة مؤكدة عن رسول الله صلي الله عليه وسلم ، بعد الإنتهاء من صلاة العيد يقوم الإمام الخاص بالمسجد بإعطاء خطبة للمصلين والهدف منها الحث علي الخير مع تذكيرهم بشروط الاضحية وعل من تجب وكيف يتم تقسيمها بعد ذلك يتم التوجه مباشرة إلي ذبح الأضاحي.
ثم يتم بعد ذلك علي الفور التوجه من أجل توزيع الأضحية علي كلا من الاقارب ، الفقراء والمسلمون ولا ننسي بالطبع أهل البيت كما يفضل الذهاب لزيارة الأهل والأقارب والاصدقاء من أجل تحقيق هدف صلة الرحم وهو واحد من أهم الاهداف التي حث عليها دوما رسولنا الكريم صلي الله عليه وسلم ، كما تقوم بعض الأأهالي بالخروج إلي الحدائق من اجل التنزه مع أبنائها واقاربها واصدقائها.
نجد الدول العربية تقوم بالغحتفال بهذا العيد من خلال تزيين الشوارع بالزينات التي ترمز للعيد مع وضع الاضواء مختلفة الالوان والاشكال كما نجد محلات تقوم ببيع الدمي والأالعاب علي شكل خروف العيد من أجل الإبتهاج بالعيد والفرحة به حيث حث الرسول الكريم علي علي الفرحة بقدوم العيدين وهما عيد الفطر المبارك وعيد الأضحي فهي سنة مؤكدة.

ما يجب القيام به في عيد الأضحي


هناك مجموعة من النصائح التي لابد من القيام بها في عيد الأضحي 
أولا: يفضل قيام المسلم بصلاة العشاء جماعة في المسجد في ليلة عيد الأضحي مع القيام بوضع النية للقيام بأداء صلاة الصبح وصلاة العيد في جماعة.
ثانيا : الإغتسال من أجل صلاة العيد.
ثالثا : إرتداء أجمل وأفضل الثياب وتكون ذو رائحة طيبة قبل الذهاب لتأدية صلاة العيد.
رابعا : التكبير من خلال الترديد قول الله أكبر ولا إله إلا الله والحمدالله وذلك في خلال كل أيام عيد الأضحي المبارك.
خامسا : معرفة قواعد صلاة العيد بشكل جيد من قبل لأن في تلك الصلاة لا يوجد آذان ولا يوجد إقامة بل لصلاة عيد الاضحي خطبتان وهما بعد تأدية الصلاة والتي يحث فيهما علي ضرورة وجود التقوي والرحمة وطرق التقرب إلي الله من خلال التمسك بالدين الإسلامي والسير علي سنة رسولنا الكريم صلي الله عليه وسلم.
سادسا : ضرورة زيارة الأقارب والأهالي وتهنئتهم بالعيد مما يزيد من المحبة والألفة بين الناس بعضهم البعض مع توزيع الصدقات علي الفقراء والمحتاجين ونشر البهجة والفرح.

قصة الأضحية


في البداية لابد وأن نعلم ماهي الأضحية فهي كل ما يذبحه المسلم من كلا من الأغنام والبقر والجاموس والأإبل في الأيام التي تسمي أيام التشريق وهي سنة مؤكدة وبالتالي يقوم بها الفرد من اجل إرضاء ربه والتقرب منه ، والهدف منها أن تكون صدقة للفقراء والمساكين وزيادة الألفة بين الفرد مع الجيران والأقارب والاصحاب.

أما بالنسبة لوقت ذبح الأضحية في عيد الأضحي يكون الذبح من بعد صلاة العيد مباشرة وحتي عصر ثالث يوم العيد من أيام التشريق وفي حالة تم ذبح الأضحية قبل او بعد ذلك الوقت فهو يعد صدقة.

قصة الأضحية ترجع للإقتداء بقصة سيدنا إبراهيم عليه السلام حيث رزقه الله سبحانه وتعالي بسيدنا إسماعيل عليه السلام والذي كان يحبه كثيرا ولكن في ليلة قد رأي سيدنا إبراهيم مناما وهو إنه يقوم بذبح إبنه إسماعيل وحينما حكي سيدنا إبراهيم ذلك لسيدنا إسماعيل رد إيسماعيل قائلا إفعل ما أومرت به وستجدني من الصابرين وبالفعل قام سيدنا إبراهيم بالوقوف علي جبل عرفة من أجل ذبح إبنه كتلبية لأوامر الله عز وجل حيث إن رؤي الانبياء حق ولكنه تفاجئ بقيام الله عز وجل بفداء إبنه بكبش عظيم، ومن وقتها يقوم المسلمون بذبح أي ما يتيسر لهم من مواشي وأغنام في هذا اليوم. 

شروط الأضحية


لابد من توفر مجموعة من الشروط عند القيام بذبح الأضحية حتي يكون ثوابه كامل ومقبول بإذن الله وهي كالتالي :-

1. أن يكون الشخص الذابح مسلم عاقل قادر.
2. وجود النية شئ ضروري للغاية.
3. لا تكون الأضحية مقطعة إلي أجزاء.
4. أن تكون الأضحية من الإبل والأغنام والبقر والجاموس وليس من أي أنواع أخري أو حتي من الطيور.
5. أن يتم بلوغ الأضحية السن الذي يتم تحديده من قبل الشرع.
6. لابد وضروري للغاية من التسمية وذكر إسم الله سبحانه وتعالي وقت الذبح لأن بدون التسمية الأضحية تكون غير صالحة للأكل أو التوزيح حتي وتكون حرام.
7. أن يتم ذبح الأضحية بسكين حاد حتي لا تتعذب أثناء الذبح كما لابد وألا تري الأأضحية السكين حتي لا تخاف.
8. يفضل القيام بذبح الرأس كله.
9. لابد وأن يشهد أهل البيت علي عملية الذبح وإذا كان الذابح لديه القدرة علي الذبح فيفضل ان يقوم بذبح الأضحية الخاصة به فهو سنَة.

أقسام الأضحية


لقد تم تحديد ثلاثة أقسام خاصة بالأضحية
1. ثلث خاص بالمضحي وأهله.
2. ثلث خاص بالأقارب والجيران والأصحاب ولأي شخص يرغب المضحي بإعطاءه من هذا الثلث.
3. ثلث خاص بالتصدق للفقراء والمساكين.
هناك العديد من التساؤولات حول حكم ذبح الأضحية في الليل وهي غير مرفوضة سواءا في النهار أو الليل ولكن يفضل أن يكون الذبح في النهار نظرا لضرورة وجود الإضاءة أثناء الذبح حيث تؤكد السنَة علي ضرورة مشاهدة الفرد للأضحية الخاصة به أثناء ذبحها.

قيام المسلمون بحج بيت الله الحرام


حج بيت الله الحرام هو الركن الخامس من أركان الإسلام كما إنه فرض علي كل مسلم ومسلمة وهو أيضا فرض لمن إستطاع إليه سبيلا أي إنه فرض علي كل شخص قادرماديا وصحيا معا ، وبالتالي فهو ليس فرض علي الأشخاص الغير قادرين ماديا أو صحيا.