بحث عن سيدنا إبراهيم رضي الله عنه

بحث عن سيدنا إبراهيم رضي الله عنه 

بحث عن سيدنا إبراهيم رضي الله عنه ، هو إبراهيم بن تارخ بن ناخور بن ساروغ بن أرغو بن فالغ بن غابر بن شالخ بن قينان بن أرفخشذ ابن سام بن نوح عليه السلام، ولد في مدينة بابل وقيل في الأهواز، وقيل أيضا ولد بدمشق، وقيل بحران في زمن النمرود الحاكم المستبد، والله سبحانه وتعالى اصطفاه بالنبوة فبعثه هداية لقومه وإخراجهم من الظلمات إلى النور، وأمرهم لترك عبادة الأصنام، وعبادة الله وحده.

دعوة إبراهيم عليه السلام

· دعا إبراهيم أباه إلى ترك عبادة الأصنام، وتوحيد العبادة لله عز وجل، فاتبع في دعوته لوالده عظيم الاحترام والرفق والشفقة، مبينًا له أن عبادته للأصنام التي لا تسمع ولا تبصر لا يفيد شيئًا.

· ولكن والده أصر على عبادة الأصنام، فاعتزله إبراهيم، وبدأ دعوة قومه إلى توحيد الله وترك عبادة الأصنام، فلم يستجيبوا له فقام وحطم أصنامهم إلا واحدًا منها ليبين لهم أنها لا تضر ولا تنفع.

· فكادوا به وعزموا على ألقاؤه في النار العظيمة ليتخلصوا منه ولكنه نجا بأمر الله عز وجل

ألقاب إبراهيم عليه السلام

ذكر إبراهيم بألقاب كثيرة في القرآن الكريم والتي منها:

1- إبراهيم خليل الله

حيث وصفه الله سبحانه وتعالى في مواضع عدة بالقرآن الكريم بأنه خليله، والخلة في اللغة هي الصداقة، وهي تخلل المحبة في القلب، وقد وصفه الله هكذا لأنه ليس في قلبه شريك لله في المحبة.

2- إبراهيم أبو الأنبياء

وذلك لأن من ذريته كانت النبوة والكتاب، حيث كان أبناءه رسل وأنبياء ذكروا في القرآن الكريم، حيث أن من ذكر في القرآن الكريم من الأنبياء من أبناء إبراهيم جميعهم من نسله، ماعدا ثمانية منهم وهم آدم ونوح وإدريس وهود ويونس ولوط وصالح عليهم السلام، أما نوح عليه السلام فيطلق عليه شيخ الأنبياء لأنه أطولهم عمرًا.

زوجات إبراهيم عليه السلام

تزوج إبراهيم من أربعة نساء وهم:

1- سارة بنت عمه هارون

وهي زوجته الأولى، والتي لم تنجب له أولادًا إلا بعد أن تزوج بهاجر المصرية حيث أنها أنجبت إسحاق وعمرها تسعون عامًا.

2- هاجر المصرية

وهي جارية مصرية كانت هدية من ملك مصر لزوجته سارة، وهي أم النبي إسماعيل عليه السلام.

3- قنطورا بنت يقطن

وهي كنعانية وتزوجها إبراهيم بعد وفاة سارة.

4- حجون بنت آمين

وهي زوجته الرابعة التي تزوجها بعد قنطورا.

أبناء إبراهيم عليه السلام

كان له كثير من البنون ولكن أكثرهم شهرة هم النبيان إسماعيل وإسحاق عليهما السلام.

1- إسماعيل

هو الأبن البكر لإبراهيم، أما أمه فهي هاجر المصرية، وإسماعيل كان نبيًا ورسولًا، وأثنى عليه الله في القرآن الكريم، ووصفه بصدق الوعد والأناة والحلم، وأقامة الصلاة التي كان حريص على أقامة أهله لها، وتوفي عن عمر مئة وسبعة وثلاثون عامًا ودفن في الحجر.

2- إسحاق عليه السلام

هو ابن سارة وقد ولد بعد أربع عشرة سنة من ولادة أخيه إسماعيل، وكان عمر أمه تسعين سنة وأبية مئة سنة، وأثني الله عليه في كثير من آيات القرآن الكريم.

ويعتبر أبناء سيدنا إبراهيم من أفضل الأنبياء أيضًا، والذين كانوا لديهم رسالة للدعوة لتوحيد عبادة الله عز وجل، وأيضا محاربة عبادة الأوثان والأصنام التي كانت منتشرة في عصرهم.

وسيدنا إبراهيم هو أبو الأنبياء كما أن الله ذكره في كثير من المواضع في القرآن الكريم، فهناك الكثير من الآيات القرآنية التي تحكي قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام والذي هو من أعظم الأنبياء .

error: ممنوع نقل المحتوى