بحث عن غزوة بدر

بحث عن غزوة بدر

بحث عن غزوة بدر ، غزو بدر تعد أول الغزوات التي قام بها مواجهة مسلحة بين الكفار والمسلمين، فحدثت غزوة بدر في 17 من شهر رمضان المبارك في العام الثاني الهجري، وسميت غزوة بدر بغزوة الفرقان لأنها تفرق بين الحق والباطل.

أسباب غزوة بدر

السبب الرئيسي لقيام غزة بدر هو أن رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم خرج من دياره لكي يعترض على قافلة من قوافل قريش وذلك كان في شهر جمادى الأولى في السنة الثانية للهجرة، فوصل الرسول صلي الله عليه وسلم إلى منطقة يطلق عليها “ذا العشيرة”، ولكنه لم يلحق الوصول إلى تلك القافلة.

وبعد أن وصلت القافلة إلى مكان رسول الله، فأرسل الرسول اثنين من رجاله وهما سعد بن زيد، وطلحة بن عبيد الله، لكي يعرفون أخر أخبار القافلة التي كان يرأسها أبو سفيان صخر بن حرب.

رسول الله لا يتوقع القتال مع قافلة قريش، وعند علم رئيس قافلة قريش أبو سفيان أن رسول الله خرج ليلتقي بقافلته القادمة من بلاد الشام إلى مكة، فقام بتحويل طريق القافلة إلى ساحل البحر الأحمر، كما أنه قام بإرسال رجل يسمى ضمضم بن عمرو الغفاري إلى المسلمين ليخبرهم بالخطر الذي سيقعون فيه قريباً.

أحداث غزوة بدر

بدأت معركة غزوة بدر بالتدريج، حيث انتشرت الأنباء إلى المسلمين أن هناك قافلة قادمة من الشام بقيادة أبي سفيان بن حرب، فعندما علم رسول الله بأمر قافلة قريش فقرر رسول الله الاعتراض على هذه القافلة، ووصلت الأنباء إلى أبي سفيان فطلب الجدة من قريش.

رأت قريش أن هذه هي الفرصة الذهبية للقضاء على المسلمين والإسلام، فخرجت قريش كاملة عتادها وعددها للقاء المسلمين.

أحداث ما بعد غزوة بدر

معركة غزوة بدر انتهت بانتصار المسلمين على قافلة قريش فقتل 70 رجلاً من فرسان القبيلة ومنهم: الوليد بن عتبة، وأبو جهل وعتبة وشيبة ابنا ربيعة وأمية بن خلف، وبعد هذه المعركة تجلت أخلاق الرسول عندما ألقى سراح بعض الأسرى في قبيلة قريش.

أهداف غزوة بدر

كان لغزوة بدر عدد من الأهداف وهي:

· التأكد من أن الله يقف بجانب المسلمين، ويكسر شوكة الظلم قال تعالى ” أن للذين يقاتلون بأنهم ظلموا وإن الله على نصرهم لقدير”.

· الإيمان يبث في أنفسنا القوة النفسية والمادية، لكي نقف في وجه أي عدو دون خوف أو قلق.

· التأكد من أن المسلمين يقوموا بهذه الغزوات من أجل الانتصار على العدو، ونصر للمظلومين.

· رسخت غزوة بدر أقدام المسلمين في شبه جزيرة العربية، بحيث أي عدو قادم من شبه الجزيرة العربية يعلم أنه سيتم الاعتداء عليه.

· من خلال غزوة بدر تم إنهاء وجود قوة قريش التي لا تقهر، كما أنها كانت السبب في مقتل زعماء قريش.

· كان هدف قريش من البداية هو أن تتخلص من الإسلام والمسلمين، ولكن لم يحصلوا على هذا الهدف بل حقق الرسول انتصار عظيم في هذه المعركة وقضى عليهم تماماً في مكة.

قوات قريش وقوات المسلمين في غزوة بدر

بالرغم من أن قوات قريش كانت 3 أضعاف قوات المسلمين، ولكن لم تكن قوات قريش لديها القوة التي كانت عند الرسول:

· قريش: كانت تحتوي على ألف رجل، و200 خيل.

· المسلمون: كان عدد المقاتلين من الصحابة 300، وكان يبلغ عدد الخيول معهم اثنان فقط.

قد قدمنا إليكم في هذا المقال بحث عن غزوة بدر، وفي حالة وجود أي استفسار لا داعي للتردد في وضع تعليق وسنرد عليكم في أقرب وقت.

Close Menu
error: ممنوع نقل المحتوى